87.7 FM

التنقيب في 200 موقع أثري مهدَّد بالغرق بسبب سدِّ مكحول

صوت البصرة/

أبرمت وزارة الثقافة عقد تعاون مع الجامعة الاميركيَّة في السليمانية، بمجال التنقيب والبحث عن اثار مدينة اشور التاريخية، و200 موقع اثري اخر، ستغمرها مياه بحيرة سد مكحول بعد انشائه، بينما تأمل الوزارة من ذلك بالتوقف عن انشاء هذا السد بعد الانتهاء من التنقيب.
وكانت وزارة الموارد المائية قد باشرت قبل اشهر، تشييد سد مكحول على نهر دجلة، ويمتد موقع السد وبحيرته بحسب المخططات من ناحية الزوية شمال قضاء بيجي بمحافظة صلاح الدين، وصولا إلى ناحية أيسر الشرقاط وأجزاء واسعة من نواحي: العباسي والزاب الأسفل بقضاء الحويجة جنوب غربي محافظة كركوك.
وقال مدير عام هيئة التحريات والتنقيبات في الهيئة العامة للاثار والتراث بالوزارة علي شلغم: إنَّ “العقد الذي ابرم بقاعة (دوني جورج) بمقر الهيئة، مهم للغاية كونه يتعلق بأكثر من 200 موقع اثري أهمها مدينة اشور التاريخية التي ستغمرها مياه بحيرة سد مكحول بالكامل”.
واضاف أنَّ “العقد المبرم يهدف إلى توثيق المواقع الاثرية والكشف عنها في المنطقة التي ستغمرها بحيرة سد مكحول، ضمن محافظتي صلاح الدين وكركوك اضافة إلى اجزاء من محافظة نينوى تضررت بفعل العبث والتخريب على ايدي ارهابيي داعش”.
وسوم :
مواضيع متعلقة
%d مدونون معجبون بهذه: